Quantcast IMOW - Any "Hope" with Eating Disorders in Croatia?
القصص
المقال
الحب
العلاقات في أزمنة متغيرة. طالعي القصص القصص>>

المال
النساء العاملات يتحدثن بلغة المال. طالعي القصص القصص>>

التقاليد والنزاعات
هل من المحتم علينا أن نتعارض؟ طالعي القصص القصص>>

المستقبل
تخيلي الثلاثين عاماً القادمة. طالعي القصص القصص>>

نشاطات بارزة
قصص يتم إلقاء الضوء عليها في الأفلام، والفن، والموسيقى، وغير ذلك. طالعي القصص القصص>>

الحرب والحوار
التحدث من داخل الحرب. تأييد السلام. طالعي القصص القصص>>

الشباب
جيلنا: شباب يتحدثون بصراحة. طالعي القصص القصص>>

الأمومة
نساء يتحدثن بصراحة عن الحمل والأمومة والاختيار. طالعي القصص القصص>>

الصورة والهوية
ليست المظاهر هي كل شيء، أم أنها كذلك؟ طالعي القصص القصص>>

مهرجان أفلام على الإنترنت
31 فيلماً من مخرجات حول العالم. طالعي القصص القصص>>

جيل متميز
من هن النساء الشابات اليوم؟ طالعي القصص القصص>>

أفضل ما في السباق
لقد أتيتن ورأيتن وقدمتن ترشيحاً. ها هم الفائزات. طالعي القصص القصص>>
حوار
ما الذي يحدد جيلكن من النساء؟
الموضوع المختار



الصفحة الرئيسية  |  المعرض الرئيسي    |   القصص     |  حوار    |  الفعاليات  |  خذي قرار  |  حول
بحث  
  الدخول  
انضمي الآن  |  تسجيل الدخول تغيير اللغة»    أرسل دعوة إلى صديق »
خيارات القصص
لقراءة القصص باللغة:
طباعة
حفظ في مجموعتك
أرسلي هذه القصة إلى أصدقائك
شاركى بقصتك
خذي القرار
منظمة "الأمل HOPE" تغيّر معالجة اضطرابات التغذية في كرواتيا
ساعدي المنظمة غير الهادفة للربح، وهي إحدى ثلاث منظمات فقط من نوعها في كرواتيا، على إعانة الناس المصابين باضطرابات التغذية. شجعي الحكومة الكرواتية على التفكير في خطورة اضطرابات التغذية، وموّلي الخبراء والعيادات المتخصصة. وشجعي مجلس مدينة زغرب على إعطاء منظمة أمل HOPE مكاناً تحتاجه بشدة لإقامة مكتبها.
استضيفي "يوم الانتصار" في كلّيّتك
اجمعي زميلاتك من طالبات الحرم الجامعي معاً من أجل رفع الوعي وإنهاء العنف ضد النساء.
الإحصائيات:

في شيلي، تم تقدير أن 70,000 امرأة أعمارهم بين 14 و30 سنة تعاني من مرض فقدان الشهية، وأن 350,000 امرأة شيلية تعاني من مرض النهم.

أوضح اقتراع أجراه الاتحاد الأرجنتيني لمكافحة النهم وفقدان الشهية أنه من بين 90,000 فتاة مراهقة أعمارهم بين 14-18 سنة من المشاركات، تعاني واحدة من كل عشر فتيات من اضطراب في الأكل. كما يقدر أيضاً أن معدلات اضطرابات الأكل في الأرجنتين تزيد ثلاثة أضعاف على حجمها في الولايات المتحدة
Any "Hope" with Eating Disorders in Croatia?
Ivana Glavina
كرواتياالمعرضحوار
I climb, like so many times before, to the fourth floor of the pediatric department. Once there, I open the extremely heavy doors that lead into a dorm-style hospital room.

I introduce myself and face dozens of worried faces looking at me from different corners of the room. I am looking for a girl, I will call her Tina, but she is lost in the crowd of people. Because we don't have a specialized department for patients suffering from eating disorders, Tina has been placed in a room with people of all ages suffering from different ailments.

I find Tina. She is afraid and nervous, but she is also hopeful. We begin talking, she opens up and speaks to me about her illness; somehow the story is always the same. And at the end of the story they almost always ask me the same question: "How can you help me?"

That is where I stop. It is the same place I always stop feeling helpless and ashamed. Because I know that I can't really help her. I can try, but I am terribly limited. Here at "Hope" we have the willpower and passion, but not the money or the resources to help. The government doesn't care. And in the meantime, these young women and men are starving and slowly dying.

We both end up sitting there, in that terribly crowded room, ashamed and humbled. Both powerless. 

As a young psychologist from Croatia, interested in eating disorders, I am faced daily with my absolute inability to help the great number of people suffering from eating disorders in Croatia.

I work as a psychologist in an elementary school. After I graduated from university I wanted to work in a clinic for eating disorders; but there are no such clinics in Croatia. After work, I volunteer with "Hope" - an association that helps persons with eating disorders. "Hope" is a nonprofit, non-governmental association started in Zagreb in 2002. Hrvoje Rendulic, the administrator of "Hope," has single-handedly saved many lives.  

With over 150 members/patients and their families to cater to, we do not have office space, telephone lines, literature about the issue or the means to change our precarious situation.

Every day I see these people suffer. I reassure them that they are not responsible for the disease and that they did nothing to deserve it, and then I have to inform them that they may not find any real treatment in Croatia. It is heartbreaking and disillusioning.  

Through my essay, I wish to send a message to the world. While this may be interpreted as a pathetic call for help or whining, it is much more. All I want is for someone to pay attention.

I want people to stop looking at victims of eating disorders as stupid, silly girls who only want to lose weight and be pretty. Try to help the loved ones you think might be suffering from this problem and guide them to seek help.

***

To learn more about "Hope" and the state of eating disorders in Croatia, please visit www.hope.hr

ضعي علم على هذه القصة للمراجعة
أجزاء الجسد
محادثات
(22  تعليقات )
انضمي الى المحادثة
luis betances
جمهورية الدومينيكان
التعليق الاخير
SO TRUE.
Women, Embrace your Afros!!!
قصة مضافة (0)
إضافة
الموارد(17)

 
Sandra Bello
المكسيك
These images and this project, Women React in Fury...
لذهاب إلى القصه
Shaz Bennett
الولايات المتحدة الأمريكية
قررت صديقة لي عزباء مؤخراً أن تقيم "حفلة مواد...
لذهاب إلى القصه
I-Wen Tang
تايوان
In traditional Chinese culture, men are usually shown to be...
لذهاب إلى القصه
Victoria Pitts-Taylor
الولايات المتحدة الأمريكية
Me: I was thinking about the bump on my nose, getting a...
لذهاب إلى القصه

حقوق الطبع محفوظة للمتحف العالمي للنساء 2008 / سياسة السرية وإخلاء المسئولية / ترجمة:101translations / تغيير اللغة
المضمون في هذا العرض ليس بالضروره يمثل آراء المتحف العالمى للمرأه ، أو شركائه او مسثتمريه؟؟